الجلسة النقاشية "الأردنيون وسؤال الهوية الوطنية والثقافة: ما نتفق عليه وما نختلف فيه"

27/02/2022
 


الجلسة النقاشية "الأردنيون وسؤال الهوية الوطنية والثقافة:
ما نتفق عليه وما نختلف فيه"



 يأتي عقد هذه الورشة بالتعاون بين معهد السياسة والمجتمع وبعثة الاتحاد الأوروبي في عمان بمحافظة الزرقاء بهدف تطوير المساحة المشتركة لدى الشباب الأردني المشاركين في الورشة لموضوع الهوية الوطنية والقواسم المشتركة لدى الأردنيين كافّة، والتخفيف من الهواجس والشكوك التي تطغى في تفكير الناس في الموضوعات الوطنية على الملفات الأخرى المرتبطة بالمصالح الوطنية العليا والمصالح العامة، مثل الديمقراطية والخدمات والتنمية الاقتصادية.

 ويتفرع عن الهدف السابق الأهداف التالية:

 أولاً- معرفة مواقف واتجاهات الأردنيين (يشمل الشباب والمرأة) تجاه موضوع الهوية الوطنية، وربط ذلك بالمتغيرات الرئيسية؛ العمر، الخلفية الاجتماعية (الدين، العرق، المدينة الأصلية)، المستوى التعليمي، الجنس (النوع الاجتماعي).
ثانياً- تطوير مفاهيم مشتركة بين الشباب المشاركين لمفهوم الهوية الوطنية ومكوناتها والأرضية المشتركة التي تتشكّل عبر المصالح العامة والوطنية العليا.
ثالثاً- استنطاق "الفجوات في الهوية الوطنية"، والمقصود بها الهواجس والشكوك ونقاط الاختلاف ومحاولة تحريرها وتقريب وجهات النظر فيها.
رابعاً- تعريف المشاركين بأهمية موضوع الهوية الوطنية وخطورة سياسات الهوية في الوقت نفسه وتأثيرها على السلم المجتمعي في حال تمّ تمزيق المجتمع إلى هويات متصارعة متقابلة.
خامسا- رفع مستوى الوعي بأهمية تنوع الهوية في المجالين السياسي والمدني.

     ثمّة جملة من الأسئلة والتساؤلات التي ستطرح في الورشة لتحقيق الأهداف السابقة:
من هو الأردني؟
هل يشمل كل من يحمل رقماً وطنياً أردنياً؟
هل هناك شخص "أردني" أكثر من غيره؟
            
 - ما هي أبرز سمات الهوية الوطنية الأردنية؛ ما هي الرموز السياسية، السردية التاريخية الكبرى، المكونات الاجتماعية والثقافية؟
 - ما هي الخطوط العامة للمصالح الوطنية العليا والمصالح العامة التي تمثل أرضية مشتركة ويقف عليها جميع المواطنين، بغض الطرف عن أصولهم وديانتهم وخلفياتهم الاجتماعية؟
 - ما هي الهواجس أو الفجوات والنقاط التي تشكّل اختلافاً وسبباً في صعود الهويات الفرعية على حساب الهوية الوطنية؟
 -  كيف يؤثر موضوع الهوية الوطنية على مشروع الإصلاح الديمقراطي؟
 - ما هي التعديلات المطلوبة في السياسات الرسمية فيما يتعلق بموضوع الهوية لتعزيز الهوية الأردنية الجامعة في مواجهة الهويات الفرعية المتضاربة؟
  
  المنهجية، الاختيار والمحاور
         تقوم منهجية ورشة العمل على اختيار مجموعة من الشباب من محافظة الزرقاء، التي تحظى بثراء كبير على صعيد التنوع الاجتماعي والثقافي والديني، والعدد المستهدف هم خمسون شاباً، مع التاكيد على التنوع والتوازن من حيث الجنس (ذكر، أنثى)، الدين (مسلم، مسيحي)، الخلفية الاجتماعية (المدينة الأصلية، عشائر ولاجئين)، العرق (عربي، شركسي أو شيشاني)، المستوى التعليمي.
           وستتم عملية الاختيار بالتوافق مع الشركاء المنفذّين لهذه الورشة من محافظة الزرقاء، مع مراعاة معايير التنوع السابقة، وسيتم تجهيز استبيان يوزع على المشاركين يتضمن جملة من الأسئلة عن الهوية مستنبطة من الأسئلة السابقة والمحاور، وسيتم إعادة الاستبيان عليهم بعد الورشة لمعرفة مدى التغير على أفكارهم وتصوراتهم.



 
النشرة الدورية أدخل عنوان بريدك للاشتراك في القائمة البريدية للمركز والحصول على آخر الأبحاث والدراسات على بريدك الخاص