مقالات

29/11/2020
 الإسلاميون وصدمة السلطة
محمد أبو رمان
   

على الرغم من أنّ التجربتين التونسية والمغربية الإسلاميتين تبدوان ناجحتين، مقارنةً بحالة الإسلام السياسي في المشرق العربي، إلاّ أنّ الأمر لا يبدو بهذا التبسيط، في مناقشة الحيثيات والتطورات، كما بدا خلال الجلسة الأولى من مؤتمر "الإسلام السياسي بعد عقد من الربيع العربي"، الذي ينظمه معهد السياسة والمجتمع في عمّان، بمشاركة مع مؤسسة فريدريش أيبرت الألمانية، وبحضور نخبة مميزة من الباحثين والدارسين العرب في حقل الإسلام السياسي.
 

قراءة المقال كاملا

 
   مؤتمر الإسلاميون بعد عشرة أعوام من الربيع العربي.. 3 قراءات نقدية واستشرافية
 هيثم حسّان
   

قدّم مؤتمر "الإسلاميون بعد عشرة أعوام من الربيع العربي"، الذي عقده معهد السياسة والمجتمع، بالتعاون مع مؤسسة "فريدريتش إيبرت" أمس الأحد قراءة نقدية عميقة لتجارب 3  أحزاب سياسية إسلامية في السلطة، في المغرب وتونس ومصر، عبر أوراق بحثية متنوعة.

قراءة المقال كاملا


 
الابحار في محيط عاصف
د. محمد أبورمان
   

يقول سياسي أردني "من الضروري أن نتذكّر دوماً أننا لسنا على حدود الدنمارك والنمسا"، بل سفينة في بحر متلاطم وأمواج عاتية شديدة وتقلبات كبيرة تعصف بالدول والمجتمعات في كل مكان.

قراءة المقال كاملا


وباء كورونا.. أين أخطأنا؟ وأين نحن الآن؟ وما العمل؟
د. محمد عبد الحميد القضاة
   

لم يكن أشد المتشائمين يتوقع ان ينتقل المرض الذي أعلنت عنه الصين بعد صيف عام 2019 إلى وباء، ثم يتحول إلى جائحة تتسبب بفوضى عالمية كالتي نعيشها الآن. كانت هناك مقدمات وتنبيهات كثيرة على مدار الأعوام الماضية ولكنها لم تتطور للدرجة التي وصل لها فايروس كورونا-19 المستجد..

قراءة المقال كاملا


     المشهد الأردني: سنة حافلة بالتحديات والمخاطر
فهد الخيطان - كاتب صحفي

لم تترك أزمة فيروس كورونا المستجد فرصة لسؤال حكومة الدكتور بشر الخصاونة التي تشكلت في الثاني عشر من شهر تشرين أول"أكتوبر" عما تنوي أن تفعله لاحتواء التداعيات الكارثية للأزمة الاقتصادية التي أصابت البلاد وفاقمت من مشكلاتها المزمنة.

الحكومة الجديدة ورثت تركة ثقيلة من الاصابات المرتفعة والوفيات المتزايدة جراء كورونا،صاحبها ارتباك في الخطط والمعالجات الميدانية المتصلة بالأزمة في أبعادها الاقتصادية والاجتماعية.

قراءة المقال كاملا


تقارير دولية ترصد الصعود الجديد لداعش
حسن أبوهنية - باحث وخبير في شؤون الحركات الإسلاميّة

خلال الأشهر القليلة الماضية تكاثرت التقارير التي تحذر من إمكانية عودة "داعش"، وهي نقارير تستند إلى مؤشرات ميدانية عدة، وفي مقدمتها عدم تغيّر الأسباب والظروف السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي أدت إلى صعود التنظيم، وهشاشة منطقة الشرق الأوسط والصراعات الإقليمية السياسية والطائفية، وعدم وجود حل عادل للقضية الفلسطينية، وتنامي حالة السلطوية في العالم العربي.
في هذا المقال سنرصد أبرز هذه التقارير والمعلومات والمؤشرات التي استندت إليها في توقع عودة داعش إلى النشاط والعمل والصعود مرة أخرى..

قراءة المقال كاملا


ان جميع الاراء والمقالات الواردة في موقعنا الألكتروني لاتعبر عن رأي معهد السياسة والمجتمع وانما تعبر عن رأي مؤلفيها.

النشرة الدورية أدخل عنوان بريدك للاشتراك في القائمة البريدية للمركز والحصول على آخر الأبحاث والدراسات على بريدك الخاص